جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

فرنسا تسلم نورييغا لبنما بعد أكثر من عشرين عاما

عاد مانويل نورييغا، الحاكم العسكري السابق لبنما، إلى بلاده بعد أن أمضى عشرين عاما في سجون الولايات المتحدة وفرنسا بسبب إدانته بجرائم الإتجار بالمخدِّرات وغسيل الأموال. ويواجه نورييغا الآن أيضا ثلاثة أحكام منفصلة بالسجن بسبب جرائم كان قد ارتكبها في بلاده خلال فترة حكمه العسكري، بما في ذلك قتله بعض معارضيه. مزيدا من التفاصيل في هذا التقرير.