جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

الجبهة الإيرانية مرشحة لمزيد من التصعيد في 2012

الجبهة الايرانية مرشحة لمزيد من التصعيد في مطلع العام الجديد. فمن جهة، يتحدث المسئولون في الدول الغربية عن قرب فرض حظر نفطي على إيران كحزمة إضافية من العقوبات الدولية بسبب برنامجها النووي الذي يعتقد الغرب أنه له أبعادا عسكرية، وهو ما تنفيه طهران.

من جهتها ردت إيران صراحة على لسان النائب الأول للرئيس الإيراني محمد رضا رحيمي بأنها ستغلق مضيق هرمز، وهو واحد من أهم ممرات التجارة العالمية إن لم يكن أهمها على الإطلاق.

وقال في تصريحات أدلى بها الأسبوع الماضي "إذا فرض الغرب عقوبات على صادرات النفط الإيرانية، فلن تمر نقطة نفط واحدة من مضيق هرمز"

ويعد مضيق هرمز الممر المائي الوحيد لثماني دول تطل علی الخليج، ويصدر عبره نحو 90 في المئة من نفط المنطقة الخليجية.

كما يعد طريق الذي يمر منه نحو 40 في المئة من حاجة العالم إلى النفط، وتعبره يوميا 14 سفينة ضخمة محملة ب 16 مليون برميل من النفط الخام.

وتوقعت وكالة الطاقة الامريكية زيادة حجم النفط الذي يعبر مضيق هرمز إلی 35 مليون برميل يومياً في 2020.