جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

فيديو "انتهاك جنود مارينز لحرمة جثث قتلى افغان"

ادانت حركة طالبان الافغانية مقطع الفيديو الذي انتشر على الانترنت ويصور جنودا من مشاة البحرية الامريكية "مارينز" يبولون على جثث مقاتلي طالبان.

وقال متحدث باسم الحركة في مقابلة مع بي بي سي: "هذا ليس عملا انسانيا، انه تصرف وحشي يخجل المرء ان يتحدث عنه".

الا ان وكالة رويترز نقلت عن متحدث باسم طالبان قوله ان الفيديو لن يؤثر على فرص اجراء محادثات سلام لانهاء الحرب.

ويجري الجيش الامريكي تحقيقا حول الفيديو فيما اعلنت قيادة المارينز ان ذلك السلوك لايتفق مع مبادئها الاساسية.

ويظهر الفيديو اربعة جنود في زي المارينز يبولون على جثث ثلاثة رجال، احداها ملطخة بالدماء.

وسمع صوت احد الأشخاص وهو يقول " استمتع بيومك يا صديقي".

ولا يعرف مصدر الفيديو ولا من بثه عبر الانترنت.

ومن الواضح ان الجنود يدركون ان الكاميرا تصورهم.

وقال كاري يوسف احمد من حركة طالبان في مقابلة مع بي بي سي ان تلك ليست المرة الاولى التي يقوم فيها الامريكيون بهذه "الاعمال الوحشية" وان هجمات طالبان على الامريكيين ستستمر.

اما المتحدث الاخر باسم طالبان ذبيح الله مجاهد فنقلت عنه وكالة رويترز قوله ان الفيديو "ليس عملية سياسية لذا فلن يضر بمحادثاتنا ولا بتبادل السجناء لانها في مراحلها الاولى".