جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

النيجر تكرر رفضها تسليم الساعدي القذافي الى ليبيا

أكدت حكومة النيجر السبت انها لن تسلم الساعدي القذافي، نجل الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، في الوقت الراهن الى ليبيا، على الرغم من "انتهاكه" شروط منحه حق اللجوء بتصريحات "تخريبية" لقناة تلفزيونية عربية، كما يصفها المجلس الانتقالي الليبي.

واعلن الناطق باسم الحكومة النيجرية مارو امادو، في مؤتمر صحفي، في نيامي ان "موقفنا يبقى على حاله. سنقوم بتسليم الساعدي القذافي الى حكومة لديها قضاء مستقل وحيادي. هذا امر واضح".

وأضاف أمادو "ببساطة لا يمكننا تسليم احد ما الى حيث يمكن ان يلقى حتفه، والى حيث من غير المرجح ان يحظى بمحاكمة عادلة".

وكان سعدي القذافي قد هدد، في مقابلة تلفزيونية مع "العربية" بإشعال انتفاضة في ليبيا. وأكد أن لديه أنصارا في ليبيا في داخل المجلس الوطني الانتقالي. وأضاف انه قد يعود الى ليبيا في أي لحظة.

وقال مراسل بي بي سي في طرابلس إن السلطات الليبية قلقة من قيام أنصار القذافي بأعمال مضادة للنظام الجديد، إلا أن احتمال اندلاع انتفاضة كبيرة بقيادة سعدي القذافي بعيد.

وكان سعدي القذافي قد قال إن الانتفاضة التي خطط لإشعالها لن تقتصر على مكان واحد بل "ستغطي جميع أنحاء الجماهيرية"، وقال إن الانتفاضة بدأت فعلا وأنها تكبر يوما بعد يوم، وهو يتابع أخبارها.

وزعم سعدي أنه على اتصال منتظم مع ميليشيات ومسؤولين في المجلس الوطني والجيش وأعضاء عائلة القذافي.

وطلب المجلس الانتقالي الليبي، السبت، من النيجر، تسليمه الساعدي القذافي نجل الزعيم الليبي السابق معمر القذافي, على اثر اعلانه نيته العودة الى ليبيا في تصريحاته عبر قناة "العربية".