جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

سوريا: مؤتمر لتوحيد المعارضة وانان يتلقى ردا جديدا من الاسد

تلقى الموفد الخاص للامم المتحدة والجامعة العربية الى سوريا كوفي عنان الاثنين ردا جديدا من السلطات السورية على خطته السداسية النقاط لحل الازمة السورية، حسب تصريحات مكتبه الذي لم يفصح عن اي تفاصيل اضافية بشأن الرد السوري.

وقال احمد فوزي المتحدث باسم عنان ان "الحكومة السورية ردت رسميا على الخطة المؤلفة من ست نقاط التي وضعها الموفد الخاص المشترك لسوريا كوفي انان، وكما وافق عليها مجلس الامن"، مضيفا أن "عنان يدرس الرد وسيجيب عليه قريبا جدا".

وواصل عنان جهوده الدبلوماسية الرامية الى حشد الدعم الدولي لخطته لحل الازمة السورية اذ يتوجه الثلاثاء الى الصين في اطار مساعيه لاقناع الدول المؤثرة في الضغط على نظام الاسد للقبول بخطة السلام التي وضعها.

وكان عنان زار روسيا الاحد الماضي، واشار الى ان خطته لقيت دعما قويا من روسيا والولايات المتحدة.

وشدد في تصريحات صحفية في موسكو على ان السوريين وحدهم هم من يقررون اذا ما كان على الرئيس الاسد ان يتنحى عن الحكم، مطالبا جميع السوريين بالجلوس الى طاولة المفاوضات لحل الازمة.

يأتي ذلك في وقت تجتمع فيه فصائل المعارضة السورية، التي تشتتها الانقسامات، في اسطنبول سعيا الى تكوين "جبهة موحدة" تعينها على الاطاحة بنظام الرئيس بشار الاسد.

واجتمع نحو 300 معارض سوري مساء الاثنين في عشاء استقبال في فندق على ساحل البحر في بنديك على الجانب الاسيوي من اسطنبول، بينما ستبدأ اجتماعات العمل والمناقشات الثلاثاء.

"الحكومة السورية ردت رسميا على الخطة المؤلفة من ست نقاط التي وضعها الموفد الخاص المشترك لسوريا كوفي عنان، وكما وافق عليها مجلس الامن... وعنان يدرس الرد وسيجيب عليه قريبا جدا"

احمد فوزي المتحدث باسم الموفد الخاص للامم المتحدة والجامعة العربية الى سوريا كوفي عنان

ويقول المجلس الوطني السوري، ابرز اجنحة المعارضة، إن الهدف من اجتماع اسطنبول التوصل الى "اتفاق وطني لسوريا الجديدة" يجمع "الاهداف المشتركة للمعارضة السورية لوضع نهاية للنظام السوري الدكتاتوري، وتحقيق الهدف النهائي المتمثل باقامة مجتمع تعددي مدني ودولة ديمقراطية".

ونقلت وكالة فرانس برس عن عضو المكتب الاعلامي في المجلس الوطني السوري محمد السرميني قوله ان "الهدف من المؤتمر توحيد رؤى المعارضة، ووضع الخطوط العريضة للعهد الوطني الذي يتكلم عن دولة مدنية يتساوى فيها المواطنون بغض النظر عن انتمائهم الديني والعرقي"، مشددا على ان جميع اطراف المعارضة مدعوة للمشاركة في هذا الاجتماع.

وتريد الجامعة العربية وتركيا من المعارضة السورية تشكيل جبهة موحدة قبل انعقاد قمة "اصدقاء سوريا" في المدينة التركية الاسبوع المقبل