جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

لقاء الاديب نجيب محفوظ

لقاء الاديب نجيب محفوظ

مع الاوائل الاديب العالمي الكبير نجيب محفوظ صاحب الثلاثية والحائز على جائزة نوبل الذي اذكر تماما انه عندما اعلن عن اسمه في غرفة الاخبار بالبوش هاوس عام 1988 لم اتمالك نفسي من السعادة والبكاء خاصة وان المحر في ذلك اليوم كان جفري فيليبس الذي عمل في القاهرة وكان يعرف نجيب محفوظ جيدا واقبل نحوي مهنئا وقد كتبت مقالا في الاهرام عن العملاق نجيب محفوظ وهذا اللقاء اجرته سلوى الجراح في شهر يناير كانون الثاني من عام 1992 في برنامج في الواحة وكان نجيب محفوظ يتعافي لتوه من المرض بعد ات اتم العلاج في لندن وقد حاولت سلوى ان تطرح عليه اسئلة غير تقليدية وبها الكثير من الحميمية وكانت ردوده اليفة ولاتخلو من روح دعابة لطيفة.