جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

الصوماليون يرتادون الشواطئ في ظل الاستقرار الأمني

في ظل غياب وسائل الترفيه الحديثة في العاصمة الصومالية مقديشو، يلجأ السكان في العطل الأسبوعية الي شواطئ المدينة القريبة والبعيدة، بعد أن استعادت نشاطها عقب الأمان النسبي الذي تشهده مقديشو.

ويري سكان العاصمة أن مدينتهم لم تعد المكان الأخطر في العالم كما كانت توصف في السنوات الماضية.