جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

عنان يصف محادثاته مع الأسد بأنها "بناءة وصريحة"

اختتم المبعوث الدولي العربي كوفي عنان محادثاته مع الرئيس السوري بشار الأسد التي استمرت ساعتين بحضور وزير الخارجية السوري وليد المعلم، والمستشارة الرئاسية بثينة شعبان، ونائب وزير الخارجية فيصل مقداد.

ويقول مراسلنا في دمشق، عساف عبود إن عنان وصف محادثاته مع الأسد بأنها مفيدة وبناءة وصريحة.

وأعلن الموفد الدولي الخاص إلى سوريا أنه اتفق مع الرئيس الأسد على طرح لوقف العنف في البلاد، سيشارك "المعارضة المسلحة" في مناقشته.

وأضاف أن المراقبين الدوليين سيبقون في سوريا.

وقال عنان للصحافيين لدى وصوله إلى الفندق الذي ينزل فيه في دمشق بعد الاجتماع "ناقشنا الحاجة إلى وقف العنف، والطرق والوسائل المؤدية إلى ذلك".

وقالت مصادر كوفي عنان أن فريقه سيتابع مباحثاته تفصيليا مع الجانب السوري في وقت لاحق.

وفي الوقت ذاته أوضح الرئيس الأسد بجلاء أنه لا يعتزم التخلي عن السلطة.