جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

الجزائري نورا يهدي برونزيته للعرب

رفعت الجزائر رصيدها من الميداليات الاولمبية للمعاقين في دورة لندن الى ثلاث ميداليات بعد حصول لاعب رمي القرص بهلاز الهواري على ميدالية برونزية .

كانت الجزائر قد احرزت ميداليتين برونزيتين في الجودو لكل من سيد على العامري و مولود نورا.

وقد اعرب اللاعب مولود نورا في لقاء خاص مع بي بي سي عن سعادته بإحراز الميدالية البرونزية، رغم انه كان يطمح في نيل ميدالية ذهبية كتلك التي احرزها في اولمبياد بكين للمعاقين منذ اربع سنوات.

فوز مولود الذي يعاني كف بصر جزئيا بالميدالية البرونزية في مسابقات الجودو في وزن 60 كغم جاء بعد تغلبه على اللاعب الكوري الجنوبي "لي مين جاي".

وعن استعداداته لأولمبياد لندن للمعاقين قال مولود إن تدريبات فريق الجودو الجزائري تكثفت خلال الفترة الاخيرة وتحديدا خلال العام الذي سبق انطلاق دورة لندن وسط ضعف الامكانات المادية مشيرا الى انه كان يأمل في ان تبدأ التدريبات بعد انتهاء دورة بكين للمعاقين عام الفين وثمانية، مباشرة.

ويضيف اللاعب الجزائري ان الامكانات لم تقف عقبة في طريق تصميمه وزملائه في الفريق على تحقيق انجاز ما لبلادهم، فكانوا يتدربون مع اندية محلية بدلا من خوض منافسات في الخارج.

ودعا مولود الى الاهتمام اكثر برياضات المعوقين في البلدان العربية بما في ذلك توفير التدريب اللازم والرعاية الطبية.

واهدى الفوز بميداليته الى الشعوب العربية والاسلامية وخصوصا بلده الجزائر.