جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مؤيدو أوروبا يفوزون في الإنتخابات البرلمانية الهولندية

فاز حزب رئيس الوزراء الهولندي، مارك روت الليبرالي من يمين الوسط في الانتخابات، بـ 41 مقعدا، وحل في المرتبة الثانية حزب العمل من يسار الوسط، فيما كان حزب الحرية اليميني المعادي للمهاجرين من أكبر الخاسرين.

وتعتبر انتخابات الأربعاء الماضي اختبارا لرأي الناخبين حول إجراءات التقشف وحزمات الإنقاذ الرامية إلى إخراج منطقة اليورو من الأزمة الاقتصادية. يقول محمد عبد الحميد عبد الرحمان كبير المحررين باذاعة هولندا العالمية إن قضايا الإسلام والمهاجرين لم تكن موضوعا رئيسيا في الحملة الإنتخابية للأحزاب الهولندية في هذه الإنتخابات.