مبان اثرية في مقديشو تعاني من الاهمال ما يهدد بانهيارها

آخر تحديث:  الجمعة، 2 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 12:13 GMT

استمع إلى إذاعة بي بي سي

تعاني المباني والمساجد الأثرية في مقديشو التي يرجع تاريخ بناء بعضها الي اكثر من ثمانية قرون مضت، من إهمال شديد يهدد بانهيارها. وتضم هذه المباني مساجد وقصور لسلاطين وملوك حكموا مقديشو خلال القرون الماضية.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

تعاني المباني والمساجد الأثرية في مقديشو التي يرجع تاريخ بناء بعضها الي اكثر من ثمانية قرون مضت، من إهمال شديد يهدد بانهيارها.

وتضم هذه المباني مساجد وقصور لسلاطين وملوك حكموا مقديشو خلال القرون الماضية.

وكان الرحالة العربي ابن بطوطة الذي زار مقديشو في بداية القرن الثالث عشر الميلادي واعجب بمبانيها آنذاك، قد وصف مقديشو بانها حاضرة الساحل الإفريقي.

تقرير لمراسلنا في الصومال علي حلني.

بالفيديو

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك