تبرئة رئيس وزراء كوسوفو الأسبق من تهم ارتكاب جرائم حرب

آخر تحديث:  الخميس، 29 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 17:03 GMT

استمع إلى إذاعة بي بي سي

قضت المحكمة الدولية لجرائم الحرب في يوغوسلافيا السابقة الخميس ببراءة رئيس وزراء كوسوفو السابق واثنين من مساعديه من اتهامات بارتكاب جرائم ضد الانسانية خلال صراع شهدته البلاد أواخر التسعينيات.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

قضت المحكمة الدولية لجرائم الحرب في يوغوسلافيا السابقة الخميس ببراءة رئيس وزراء كوسوفو السابق راموش هارديناي واثنين من مساعديه من اتهامات بارتكاب جرائم ضد الانسانية استهدفت مدنيين صرب خلال صراع شهدته البلاد أواخر التسعينيات.

ورأت المحكمة، ومقرها لاهاي، أنه لا يوجد دليل يثبت ضلوع هارديناي، الذي كان قائدا بجيش تحرير كوسوفو، واثنين آخرين من قادة الجيش في حملة استهدفت تعذيب وقتل صربيين خلال حرب الاستقلال عن بلغراد.

وأكدت المحكمة أن صربيين تعرضوا لمعاملة سيئة في معسكرات تابعة لجيش تحرير كوسوفو، لكنها نفت وجود دليل يثبت تورط هارديناي في ذلك.

بالفيديو

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك