بغداد: مؤتمر التضامن مع الأسرى الفلسطينيين يُختتم اليوم

آخر تحديث:  الأربعاء، 12 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 11:14 GMT

بغداد تستضيف مؤتمراً دولياً للأسرى الفلسطينيين

تبدأ في العاصمة العراقية بغداد جلسات المؤتمر الدولي للتضامن مع الاسرى والمعتقلين الفلسطينيين والعرب في السجون الاسرائيلية.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

يختتم المؤتمر الدولي للتضامن مع المعتقلين والأسرى الفلسطينيين والعرب في السجون الاسرائيلية الذي انعقد الثلاثاء في بغداد التي ترأست القمة العربية الأخيرة، جلساته الأربعاء.

وكان المؤتمر قد بدأ اعماله امس بحضور رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، ورئيس الوزراء الفلسطيني سلام فياض، والامين العام للجامعة العربية نبيل العربي، وممثل الامين العام للامم المتحدة في العراق مارتن كوبلر، وبرلمانيين عرب، ومفكرين ونشطاء عرب واجانب، ومنظمات عربية ودولية.

وحضر المؤتمر أيضا عدد من الاسرى السابقين في السجون الاسرائيلية، وأسر بعض من لايزالون في الاسر.

المالكي

حضر المؤتمر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي

وقد تضمنت جلسات الأربعاء كلمات لعدد من المهتمين بهذا الشأن والمختصين من مختلف الجنسيات تركزت حول حالة السجون الاسرائيلية، واوضاع السجناء الانسانية، والمحاكم الاسرائيلية، ودور المجتمع المدني والمنظمات الحقوقية وحقوق الانسان تجاه الاسرى والمعتقلين.

كما بحث المؤتمر جهود اعادة تاهيل الاسرى والمحررين الفلسطينيين والعرب من السجون الاسرائيلية.

وسيتم في وقت لاحق الأربعاء الاستماع الى شهادات حية حول قضية الاسرى.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك