أقباط مصر: لم نر تحسنا في ظل حكم الإسلاميين

آخر تحديث:  الخميس، 24 يناير/ كانون الثاني، 2013، 11:07 GMT

استمع إلى إذاعة بي بي سي

بعد قيام ثورة الخامس والعشرين من يناير عام 2011 في مصر، التي اطاحت بالرئيس محمد حسني مبارك، شهدت البلاد نوعاً من الضعف في الاجهزة الامنية ما جعل بعض المصريين، وخصوصاً الاقباط، يشعرون بشئ من الخوف على سلامتهم.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

بعد قيام ثورة الخامس والعشرين من يناير عام 2011 في مصر، التي اطاحت بالرئيس محمد حسني مبارك، شهدت البلاد نوعاً من الضعف في الاجهزة الامنية ما جعل بعض المصريين وخصوصاً الاقباط يشعرون بشئ من الخوف على سلامتهم.

وكانت مصر قد شهدت توترات بين المسلمين والاقباط خلال العامين الماضيين. وقالت الشرطة انها اعتلقت يوم السبت الماضي سبعة اشخاص بتهمة الهجوم على محلات تجارية يملكها مسيحيون في محافظة قنا جنوبي مصر.

بالفيديو

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك