بورما: استمرار النزاع المسلح يعرقل طريق الديموقراطية

آخر تحديث:  السبت، 26 يناير/ كانون الثاني، 2013، 11:50 GMT

استمع إلى إذاعة بي بي سي

منذ إطلاق سراح الناشطة البورمية أونغ سان سوكي، باركت عدد من الدول هذه الخطوة واعتبرتها إيجابية نحو تحقيق الديمقراطية. لكن إيجاد حلول لعدد من النزاعات المسلحة في البلاد لا يزال يمثل تحديا للحكومة البورمية.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

منذ إطلاق سراح الناشطة البورمية أونغ سان سوكي، باركت عدد من الدول هذه الخطوة واعتبرتها إيجابية نحو الانفتاح على العالم الخارجي وتحقيق الديمقراطية.

لكن إيجاد حل لعدد من النزاعات المسلحة في البلاد ما يزال يمثل تحديا للحكومة البورمية.

منذ اندلاع الاشتباكات الطائفية في بورما، قُتل المئات وأُجبر عشرات الآلاف على ترك منازلهم ليعيشوا في مخيمات ومعظم أولئك هم من مسلمي الروهينجا.

في بورما لا يزال شبح العنف الطائفي يخيِّم على البلاد، ففي بلدة "مروكيو" يقول السكان المحليون إن الوضع في بلدتهم قد ازداد توترا بعد مقتل 86 شخصا مطلع الأسبوع الماضي في آخر موجة من القتال بين أقلية الروهينغا المسلمة والأغلبية من سكان البلاد البوذيين.

عبرت منظمة هيومن رايتس وتش المعنية بحقوق الانسان عن قلقلها على سلامة الاف المسلمين بعد أن كشفت صورا بالأقمار الصناعية تحول تجمع سكني كان مزدهرا يوما الى رماد خلال اسبوع من العنف غربي ببورما بين طائفتي الروهينجا المسلمة وراخين البوذية.

بالفيديو

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك