جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

تاريخ العلاقات المصرية-الإيرانية منذ عام 1928

الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد في القاهرة للمشاركة في قمة منظمة التعاون الإسلامي في دلالة أخرى على عودة الدفء الى علاقات مصر وإيران المتوترة منذ أكثر من ثلاثة عقود.

مرت العلاقات المصرية-الإيرانية بمحطات تاريخية، منذ عام 1928 تفاوتت هذه العلاقة بين التقارب الذي بلغ حد المصاهرة بين الأسرتين الحاكمتين آنذاك، فاروق الاول ملك مصر والسودان وشاه إيران محمد رضا بهلوي.

ثم عرفت هذه العلاقات مراحل من التعامل الحذر ثم التوتر بعد قيام ثورة 1952 لتصل فى نهاية الستينيات إلى قطيعة تامة عقب قيام الثورة الإسلامية في إيران عام 1979, عندما استضاف الرئيس المصري الراحل أنور السادات شاه إيران السابق.