جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

"يوم بلا أخبار" حملة لدعم الصحفيين في ميادين القتال

قبل عام، قتل في مدينة حمص السورية صحفيان معروفان هما الأمريكية ماري كولفين والفرنسي ريمي اوشليك. لكن قتلهما مر بدون عقاب أو حتى محاكمة.

أمس الأحد أطلقت حملة تحت اسم، يوم بلا اخبار، لتسليط الضوء على خطورة مايتعرض له الصحفيون في ميادين القتال من نقص في الحماية وإفلات قتلتهم من العقاب .

الحملة ستتوجه بندائها لمجلس الامن ومنظمات دولية اخرى طلبا للمساعدة.