جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

بورما تعلن الطوارئ بعد اشتداد الاشتباكات الطائفية

أعلنت السلطات في بورما حالة الطوارىء في ثلاث مدن في وسط البلاد من بينها منطقة ميكيتيلا التى شهدت أحداث عنف طائفية خلال الأيام الماضية.

وكان ما لا يقل عن عشرين شخصا قد لقوا مصرعهم وأصيب آخرون بجروح في صدامات طائفية استمرت ليومين في بورما بين البوذيين والمسلمين.

وقعت الاشتباكات في منطقة ميكيتيلا التى كانت السلطات قد فرضت فيها حظرا للتجول خلال ساعات المساء، إلا أن الاشتباكات تواصلت لليوم الثاني على التوالي.

وقال أحد أعضاء البرلمان في المنطقة إن الثقة أصبحت مفقودة بين المسلمين والبوذيين، منذ اندلاع الاشتباكات بين الطرفين العام الماضي