جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

جدل في غزة حول قرار بفصل البنين عن البنات في المدارس

أثار إقرار حكومة حماس في غزة قانونا للفصل بين الجنسين في المدارس الإبتدائية جدلاً، وزاد من الشكوك بشأن فرضها قيودا متشددة على المجتمع.

القانون الذي دخل حيز التنفيذ منذ أسبوعين، صادقت عليه الكتلة البرلمانية لحركة حماس في المجلس التشريعي، الذي توقف عن عقد جلسات رسمية بكامل أعضائه منذ بدء الانقسام الفلسطيني الداخلي منتصف العام 2007.

ويتكون القانون من 60 مادة ومن أبرز بنوده المادة 46 التي تحظر اختلاط الطلبة من الجنسين في المؤسسات التعليمية بعد سن التاسعة، فيما تنص المادة 47 على تأنيث العاملين في مدارس الإناث بشكل كامل.