جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

البنك الدولي: اقتصادات منطقة شرق آسيا والباسفيك بخير

يشكل التعافي الاقتصادي في منطقة شرق آسيا والباسفيك بالتأكيد خبرا سارَّا لدول المنطقة والعالم، إلا أنه في الوقت ذاته يقرع جرس الإنذار في وجه القائمين على التخطيط والتطوير الاقتصادي في تلك البلدان بضرورة تطوير مواردها البشرية ومشاريع البنى التحتية لديها.

خطوة لا بد منها لجعل عجلة الاقتصاد في المنطقة تدور وتدور لتحافظ على هذا التعافي.

في أحدث تقرير تحليلي له لاقتصادات منطقة شرق آسيا والباسفيك، قال البنك الدولي إن المنطقة تواصل لعب دور المحرك للاقتصاد العالمي.

وأشار التقرير الذي يصدر اليوم الاثنين إلى أن أسواق المنطقة المذكورة حققت خلال عام 2012 معدَّل نمو بلغ 7.5 في المئة، وهو أعلى من أي معدَّل آخر للنمو في العالم.