جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أنباء متضاربة بشأن مصير ضباط فقدوا في سيناء قبل عامين

أعادت قضية الجنود المصريين السبعة الذين أفرج عنهم مؤخرا إلى الواجهة قضية ضباط الشرطة الثلاثة وأحد العناصر المعاونة لهم المفقودين في سيناء منذ فبراير شباط عام 2011.

وبينما تؤكد عائلات الضباط أنهم على قيد الحياة، وأنهم تلقوا اتصالات من جهات متعددة تؤكد ذلك، ترددت تصريحات أخرى على لسان جهات رسمية مصرية وقيادات رفيعة في حركة حماس بغزة عن مقتل الضباط المفقودين بعد إحراق السيارة التي كانوا يستقلونها.

تقرير عطية نبيل من القاهرة.