جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

الأمم المتحدة تعتقد باستخدام الأسلحة الكيمياوية في سوريا

قال باولو بينييرو، رئيس اللجنة الأممية المستقلة للتحقيق حول سوريا "هناك أسباب معقولة للاعتقاد أن أسلحة كيمياوية تم استخدامها في سوريا على نطاق محدود، ولم يكن ممكنا من خلال ما توفر لدينا من دلائل تحديد نوع المواد التي استخدمت، ولا كيفية نقلها ولا من يقف وراء استخدامها."

وأضاف المتحدث أن القوات الحكومية -كما هو منصوص عليه في التقرير- والميليشيات الداعمة لها ارتكبت جرائم قتل وتعذيب واغتصاب، وتهجير قسري، واختطاف وأعمال أخرى غير إنسانية. الكثير من هذه الأعمال تم ارتكابها ضمن هجمات واسعة النطاق وممنهجة استهدفت مدنيين، وهي تشكل جرائم ضد الانسانية.

وورد في تقرير اللجنة الأممية أن "المتمردين عن الحكومة في سوريا ارتكبوا جرائم مماثلة من حيث النوع ضد المدنيين، إلا أن الاختلاف بين طرفي النزاع يوجد فقط في شدة العنف المرتكب."