جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

يمنيون في بريطانيا يتخوفون من منع استيراد مادة القات

يتسع نطاق الجدل في أوساط عدد من الجاليات الإفريقية والعربية في بريطانيا إثر الإعلان عن عزم وزيرة الداخلية البريطانية تيريزا ماي تجريم استيراد ومضغ نبتة القات،.

هذا القرار الذي أعلنت عنه وزيرة الداخلية تيريزا ماي يتعارض مع توصيات الهيئة الاستشارية البريطانية الرسمية لشؤون المواد المخدرة، التي قالت بأن ما من أدلة تثبت تسبب القات بعوارض صحية.

المجلس المحلي لمدينة ليفربول التي تقطنها جاليات عربية وإفريقية كبيرة اعتاد الكثير من ابنائها على تناول القات، قال في بيان مقتضب ردا على سؤال لبي بي سي "إنه لا علم للسلطات المحلية بأي أنشطة إجرامية ذات صلة باستهلاك القات، ولذلك فإن منعه لن يؤدي على الأرجح إلى خفض فعال لمستوى الجريمة."

لكن الوزيرة البريطانية قالت إن سبب قرارها هو الخوف من إعادة تصدير القات من بريطانيا إلى الدول الاخرى.

تقرير أنور العنسى.