جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

بارجة بريطانية تزور جبل طارق وسط خلاف بين لندن ومدريد

وصلت إلى جبل طارق سفن حربية بريطانية في وقت تشهد فيه العلاقات الدبلوماسية بين لندن ومدريد توترا بعد بناء حكومة المحمية البريطانية شعابا مرجانية صناعية وبعد فرض أسبانيا رسم عبور على الوصول إلى هذه المنطقة الواقعة تحت التاج البريطاني منذ القرن الثامن عشر.

وتأتي زيارة البارجة - التي تقول وزارة الدفاع في لندن إنها "روتينية ومخطط لها منذ وقت طويل" - بعد يوم من احتجاج صيادين إسبان على الكاسر الذي يرون أنه يحد من كمية الأسماك المتاحة للصيد.