جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

فرنسا تحذر من أي تحرك عسكري ضد النظام السوري

قال وزير الخارجية الفرنسي لورون فابيوس إنه يتعين على المجتمع الدولي الرد بحزم على نظام دمشق بعد تأكد استخدام الأسلحة الكيمياوية في الهجوم على المدنيين، لكنه اعترف بصعوبة المهمة بسبب الدول التي تعرقل القرارات الدولية في هذا الاتجاه.

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما قال قبل عام إن أي محاولة سورية لاستخدام أسلحة كيماوية ستكون" خطا أحمر" وستغير "حسابات" إدارته في المنطقة.

وعبر وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ عن خشيته من أن تكون الأدلة في موقع الهجوم الكيمياوي قد أتلفت بالفعل.

ومن جهته، حذّر الرئيس السوري بشار الأسد، في مقابلة صحفية، بأن أي تدخل عسكري بواسطة الولايات المتحدة الأمريكية في بلاده سينتهي بالفشل.

وقال الاسد عندما سئل عما سيحدث إذا قررت واشنطن ضرب أو غزو سوريا إن "الإخفاق ينتظر الولايات المتحدة، مثلما حدث في كل الحروب السابقة التي شنتها ابتداء بفيتنام وحتى الوقت الراهن".