جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

ترقب في دمشق لضربة أمريكية محتملة

منذ اعلان الولايات المتحدة عزمها توجيه ضربة عسكرية للحكومة السورية على خلفية الاستخدام المزعوم للسلاح الكيماوي في ريف دمشق الشرقي، لم تُخفِ الحكومة السورية استعدادها للرد على اي هجمات محتملة.

وللرد على الغارات الصاروخية من الولايات المتحدة وحلفائها حمل بعض المدنيين السلاح للدفاع عن المدينة فيما تطوع آخرون كدروع بشرية حول المنشآت العسكرية.

محرر شؤون الشرق الأوسط في بي بي سي جيريمي بوين أعد تقريرا من الضاحية الشمالية لدمشق.