جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

علماء آثار يكتشفون بلدة عثمانية جنوب المجر

أعلن علماء آثار مجريون عن اكتشاف بلدة عثمانية في جنوب البلاد، تعود إلى القرن السادس عشر، تقع في المنطقة التي توفي فيها السلطان الشهير سليمان القانوني أثناء محاصرة قواته محمية مجرية.

ورغم نقل جثمان سليمان إلى القسطنطينية بعد وفاته، إلا أنه يسود اعتقاد أن قلبه دفن في ضريح في المنطقة التي توفي فيها، حيث يأمل العلماء في أن يؤدي الاكتشاف إلى العثور على الضريح.