واشنطن تنوي مراجعة عمل مؤسساتها الاستخباراتية
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

واشنطن تنوي مراجعة عملياتها الاستخباراتية الكبرى

أعلن مسؤول أمريكي أن بلاده قد توقف تماما عملية التجسس على الدول الحليفة لها. جاء ذاك في أعقاب إعلان البيت الأبيض عن الحاجة إلى المزيد من الضوابط تلتزم بها الهيئات الاستخبارية الأمريكية.

وكانت صحيفة الغارديان البريطانية قد نشرت وثائق عن عمليات تنصت تقوم بها وكالة الأمن القومي الأمريكية على زعماء دول حليفة لبلادها.

قال المتحدث باسم البيت الأبيض، جاري كارني، إن الإدارة الأمريكية يجري مراجعة للسياسة الاستخبارية ستضع في الاعتبار "المخاوف بشأن الخصوصية".

واعتبرت رئيسة لجنة الاستخبارات بمجلس الشيوخ الأمريكي، ديان فينشتاين، أنه كان من الخطأ أن تتجسس الولايات المتحدة على قادة دول صديقة.

وانتقدت فينشتاين عدم معرفة الرئيس الأمريكي باراك أوباما بهذه العملية، مطالبة بإجراء مراجعة كبرى للعمليات الاستخبارية الأمريكية.