أطفال سوريون
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

تقرير أممي: بعض أطفال سوريا اللاجئين يبقى بلا هوية

حذر تقرير جديد صادر عن المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة من الآثار المزعجة حول أزمة الاجئين السوريين حيث أن هناك عدد كبير من الأطفال الذين يولدون في المنفى دون أن يكون لديهم شهادات ميلاد.

ويساعد تسجيل المواليد في منع حدوث حالات انعدام الجنسية.

وكشف استقصاء حديث أجرته المفوضية حول تسجيل المواليد في لبنان أن 77%، من عينة تشمل 781 رضيعاً لاجئاً، ليس لديهم شهادات ميلاد رسمية.

وفي الفترة بين يناير/كانون الثاني ومنتصف أكتوبر/تشرين الأول 2013، تم إصدار 68 شهادة فقط لأطفال وُلدوا في مخيم الزعتري بالأردن.