الزهار يعلن استئناف العلاقة بين حماس وإيران

جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

أعلن محمود الزهار، القيادي في حركة حماس، استئناف العلاقة بين حماس وايران والتي كانت قد تأثرت منذ خروج قيادة الحركة من دمشق العام الماضي.

ورحب الزهار، خلال لقاء صحفي عقد في غزة، باتفاق إيران الأخير مع الدول الكبرى بشأن الملف النووي. وأضاف أن كل الدول استفادت من اتفاق خمسة زائد واحد، وحتى حماس التي ستحصل على مساعدات من ايران عندما يرفع الحظر المفروض على طهران.

وكان خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس قد غادر دمشق في يناير/ كانون ثاني من عام 2012، بعد سنوات من اتخاذ العاصمة السورية مقرا للحركة في الخارج، وذلك للاستقرار في العاصمة القطرية الدوحة التي أصبحت من الداعمين الرئيسيين لحماس.

Image caption الزهار: أستطيع أن أقول إن العلاقة استؤنفت مع إيران

وكانت حماس قد راهنت على وجود الإخوان المسلمين في السلطة في مصر، وخرجت مما كان يسمى "محور الممانعة"، الذي يضم كلا من إيران وسوريا وحزب الله. كما دعمت حماس المعارضة السورية، وأدى ذلك إلى توقف دعم النظام السوري لها ومن وراءه الدعم الإيراني.

غير أن وكالة الأنباء الفرنسية نقلت على لسان قيادي في حماس في يوليو/ تموز قوله إن لقاءات هامة عقدت بين قيادة حماس والمسؤولين الايرانيين وحزب الله اللبناني بهدف "تسوية الخلافات" الناجمة عن الموقف من الأزمة السورية.

المزيد حول هذه القصة