عضوة في فرقة "بوسي رايوت"
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

الإفراج في روسيا عن عضوتي فريق "بوسي رايوت"

أفرجت السلطات الروسية عن عضوتي فريق بوسي رايوت الغنائي قبل انتهاء فترة محكوميتهما بموجب عفو رئاسي.

وقالت احداهما، وهي ماريا اليوخينا، في مقابلة مع محطة تلفزيونية روسية إن العفو هو "حيلة علاقات عامة" وأنها تفضل لو كان بإمكانها البقاء في السجن.

وسجنت المرأتان في أغسطس/آب عام 2012 بتهمة "إثارة الشغب بدافع الكراهية الدينية" بسبب أداء اغنية احتجاجية في الكاتدرائية الرئيسة في العاصمة الروسية موسكو.