قوات من الجيش تحرس مركزا للاقتراع بالقاهرة
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

آلاف الضباط من الشرطة والجيش لتأمين الاستفتاء في مصر

قالت وزارة الداخلية المصرية إن 200 ألف ضابط من الشرطة، و150 وحدة للأمن المركزي و200 وحدة مقاتلة من القوات المسلحة، تم نشرها بالقرب من مراكز الاقتراع لحفظ الأمن خلال الاستفتاء على الدستور.

وقبيل بدء التصويت انفجرت قنبلة تقليدية بالقرب من محكمة بالقاهرة، لم يسفر عن وقوع إصابات.

وفرضت الحكومة المصرية إجراءات أمنية صارمة عبر البلاد، تحسبا لأي أعمال عنف.

ويريد الجيش أن تكون نسبة التصويت بـ"نعم" مرتفعة لدعم عزل مرسي.

وتقاطع الاستفتاء جماعة الإخوان المسلمين، التي ينتمي إليها الرئيس اللمعزول محمد مرسي ، والتي أعلنت الحكومة المصرية تصنيفها كمنظمة إرهابية.