بريطاني ينفذ عملية انتحارية في سوريا
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

بريطاني ينفذ عملية انتحارية في سوريا

علمت "بي بي سي" أن البريطاني الذي يُعتقد أنه نفذ تفجيرا انتحاريا في سوريا الأسبوع الماضي يُدعى عبد الوحيد مجيد.

ويعتقد أن عبد الوحيد (41 عاما)، وهو من مدينة كراولي في مقاطعة ويست ساسكس، فجّر سيارة مفخخة قرب سجن في مدينة حلب، وهو ما ساعد عدد من السجناء على الهرب.

وربما يكون هذا أول هجوم انتحاري ينفذه بريطاني داخل سوريا.

ويقول نشطاء إن 300 سجينا هربوا جراء الهجوم، لكن السلطات السورية تنفي ذلك.