سكان القروم يبدون بأصواتهم في استفتاء حول الانفصال
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

سكان القرم في أوكرانيا يصوتون في استفتاء حول الإنفصال

يختار الناخبون في شبه جزيرة القرم ما بين الانضمام إلى روسيا أو البقاء جزءا من أوكرانيا، وذلك في استفتاء تدعمه موسكو وتدينه كييف وعواصم غربية أخرى.

ويتمتع نحو 1.5 مليون ناخب بحق التصويت. ومن المتوقع ظهور النتائج الأولية بعد فترة قصيرة من انتهاء التصويت.

ويعتبر المواطنون من العرقية الروسية أغلبية واضحة في القرم، حيث يشكلون 58.5 في المئة من إجمالي السكان. ومن المتوقع أن يصوتون لصالح انضمام الإقليم إلى روسيا.

وتدخلت روسيا في شبه جزيرة القرم من خلال السيطرة على مبان حكومية واعتراض القوات الأوكرانية في قواعدها. وجاء ذلك بعد سقوط نظام حكم فيكتور يانكوفيتش، رئيس أوكرانيا الحليف لموسكو، يوم 22 فبراير/ شباط إثر مظاهرات استمرت عدة أشهر ضد حكمه.