فوغ راسموسين الأمين العام لحلف الناتو
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

الناتو يجمد كافة أشكال التعاون العسكري والمدني مع روسيا

أعلن حلف شمال الأطلسي "الناتو" تجميد كافة أشكال التعاون العسكري والمدني مع روسيا، احتجاجا على ما وصفه باحتلال روسيا لشبه جزيرة القرم وضمها إلى أراضيها.

وقال الأمين العام للحلف، أندرس فوغ راسموسن: "لا دليل على انسحاب القوات الروسية"، ملحا على أن أفضل طريقة لحل الأزمة هي "الحوار السياسي".

ويبحث وزراء خارجية الحلف سبل مساعدة أوكرانيا، وطمأنة دول أوروبا الشرقية الحليفة لهم.

يأتي هذا بعد ضم روسيا، الشهر الماضي، منطقة القرم، بينما حذرت موسكو كييف من الانضمام إلى حلف الناتو.

ويجتمع وزراء خارجية 28 دولة أعضاء في الناتو لأول مرة منذ ضم القرم إلى روسيا.

ودعم الحلف مقترح القيام بتدريبات جوية في منطقة البلطيق.

وكان الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أخطر المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، بسحب جزء من قواته المنتشرة على الحدود الأوكرانية الشرقية، حسب الحكومة الألمانية.