عائشة البصري الناطقة السابقة في بعثة حفظ السلام في دارفور
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

بلا قيود: عائشة البصري الناطقة السابقة باسم بعثة السلام

لم تكمل عاماً واحداً في هذا المنصب، وقررت الاستقالة، علماً أنها منذ العام ألفين وهي تعمل تحت لواء الأمم المتحدة.

تحاورها ملاك جعفر وتسألها من رفض طلبها التحقيق بمهمة بعثة السلام في دارفور بشأن ما تصفه بالإخفاقات المنهجية.

إلى أي مدى تعتقد أن ادعاءاتها صلبة في وجه الأمم المتحدة ويوناميد تحديداً.

وإن كان هناك طمس متعمد للمعلومات وتحايل على الحقيقة كما تقول البصري، فمن الذي يقوده ولماذا؟

ومن يرغب في الكشف عن كل هذا الآن؟

يعرض البرنامج الأحد الساعة 17:30 بتوقيت غرينتش.