التدافع في مكة
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

السعودية تنفي وفاة معتمرين في تدافع لرؤية غسل الكعبة

نفت السلطات السعودية المزاعم التي تناقلتها وسائل التواصل الاجتماعي حول وفاة ثلاثة معتمرين في تدافع لرؤية غسل الكعبة الذي يجرى سنويا بحضور شخصيات اسلامية بارزة من حول العالم.

وكان مقطع مصور انتشر على موقع تويتر لمئات الأشخاص الذين يتدافعون لعبور ممر ضيق في الحرم المكي ثم يظهر جثث لمعتمرين سقطوا على الأرض وتغطيهم الدماء ويظهر في الخلفية صوت شخص يبدو انه هو من كان يقوم بالتصوير.

وقال عاطي القرشي المتحدث باسم الشرطة في مكة إن الواقعة أسفرت عن "جرح ثلاثة سيدات تم علاجها في موقع الحادث بينما نقل شخص واحد للمستشفى".

وقال مسؤول آخر بالشرطة إن الرجل المصاب يعاني من جرح قطعي بالرأس فقط.

وأضاف أن التدافع حدث عندما فتح باب الكعبة، وهو الحدث الذي يتزامن مع المراسم السنوية لغسل الكعبة، وهو ما دفع كثير من المعتمرين إلى التدافع لالقاء نظرة على الكعبة من الداخل.