جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

التوتر بين بغداد وأربيل يلقي بظلاله على مواجهة المسلحين

تصاعد التوتر بين الحكومة العراقية وحكومة إقليم كردستان خلال اليومين الماضيين، لا سيما بعد سيطرة قوات البشمركة الكردية على حقلين للنفط شمالي العراق امس الجمعة، ومقاطعة الوزراء الأكراد لاجتماع الحكومة المركزية في بغداد الخميس.

وجاء ذلك إثر قال رئيس الوزراء نوري المالكي للمناطق الكردية بأنها تؤي الارهابيين.

ويـُـلقي هذا التوتر بين بغداد وأربيل بظلاله على الجهود الرامية لتشكيل جبهة موحدة ضد ما يعتبره الطرفان مدا خطيرا للجهاديين المتطرفين ويهدد المنطقة برمتها.