جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مسلحو الحزب الإسلامي الأفغاني "قد ينضمون لداعش"

قال مقاتلون في الحزب الإسلامي المتحالف مع حركة طالبان في أفغانستان لبي بي سي إنهم يتدارسون إمكانية انضمامهم إلى تنظيم "الدولة الإسلامية."

وقال ميرويس أحد قادة الحزب الميدانيين إن مسلحيه سيواصلون محاربة الحكومة الأفغانية حتى بعد انسحاب القوات الغربية من البلاد أواخر هذا العام.

وأضاف ميرويس، أنه لو ثبت أن "الدولة الإسلامية" التي أشار اليها باسم "داعش" هي خلافة إسلامية حقا فإن مقاتليه سينضمون إليها.

ويعتبر هذا احتمالا مزعجا، خصوصا لو قررت حركة طالبان التوحد مع "الدولة الاسلامية" إذ سيضفي ذلك بعدا جديدا وخطيرا على الصراع.