مبنى بغدادي قديم
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

الاهمال وعدم الترميم يهدد بطمس معالم بغداد الاثرية

أعرب مختصون بالعمارة البغدادية القديمة عن خشيتهم من أن تؤدي عمليات الهدم العشوائي للأبنية الأثرية والتاريخية إلى طمس تاريخ بغداد.

ويلقى المختصون والمهتمون بتاريخ ما كان يعرف بعاصمة الرشيد وتراثها اللوم على الحكومة لافتقارها الخطط لإنقاذ التراث المعماري المهدد بالانقراض في ظل الفوضى وغياب برامج الترميم، خاصة وأن معظم هذه المباني هي ملكية خاصة.

وهناك خوف حقيقي من اخفتاء الهوية الثقافية والتاريخية لبغداد خلال الأعوام المقبلة.