جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

ملالا يوسف وكايلاش ساتيارثي يفوزان بجائزة نوبل للسلام

فازت الفتاة الباكستانية، ملالا يوسف زاي، التي تعرضت لرصاص طالبان، بجائزة نوبل للسلام 2014، مناصفة مع ناشط حقوق الأطفال الهندي كايلاش ساتيارثي.

وتبلغ ملالا من العمر 17 عاما، وهي بذلك أصغر من حاز على جائزة نوبل سنا في التاريخ.

وقد تعرضت ملالا إلى إطلاق نار من تنظيم طالبان في أكتوبر/ تشرين أول 2012 لأنها كانت تدافع عن تعليم البنات في بلادها، وهي تعيش الآن في برمنغهام في بريطانيا.

وأشادت لجنة جائزة نوبل "بنضال الفائزين الاثنين من أجل حقوق الأطفال".

أما ساتيارثي، وعمره 60 عاما، فقد اقتدى بالمهاتما غاندي، وقاد احتجاجات سلمية، "ضد استغلال الأطفال لأغراض مادية"، حسب ما أعلنته لجنة الجائزة في أوسلو.