جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

انقسام داخل الجيش في بوركينا فاسو بعد تنحي الرئيس

بدأت بوادر الانقسام والصراع على السلطة داخل الجيش في بوركينافاسو، مع إعلان ضابط في الحرس الرئاسي سيطرته على مقاليد الحكم وتنحية قائد الجيش، الذي أعلن توليه السلطة عقب الإطاحة بالرئيس بلايز كومباور.

وأعلن المقدم اسحاق زيدا، الرجل الثاني في الحرس الرئاسي، أنه أصبح حاكم البلاد، في بيان تليفزيوني ليلة أمس.

وكان قائد الجيش اونوريه تراوري قد أعلن في وقت سابق أنه تولى السلطة وإدارة البلاد، لكنه لم يظهر بشكل علني منذ هذا الوقت.

وخرجت الجماهير للتعبير عن فرحتها في شوارع العاصمة واجادوجو فور الإعلان عن تنحية الرئيس كومبار.