"جهاديون" في سوريا
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

"جهاديان بريطاني وفرنسي" في فيديو قتل الرهينة كاسيغ

تحاول أجهزة استخبارات غربية التعرف على هوية مسلحين ظهرا في فيديو قتل الرهينة الأمريكي عبدالرحمن كاسيغ.

وقال وزير الداخلية الفرنسي إن أحدهما قد يكون فرنسيا يدعى مكسيم هوشار، في الثانية والعشرين من العمر.

ويعتقد أن الثاني بريطاني يدعى ناصر مثنى، في العشرين من عمره، لكن والده نفى أن يكون الشخص الظاهر في الفيديو هو ابنه.

يذكر أن عبدالرحمن هو الرهينة الغربي الخامس الذي يقتل على أيدي مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية.

ويسيطر تنظيم الدولة على مناطق في سوريا والعراق.