امرأة ايزيدية محررة من "الدولة الاسلامية"
جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

"سبايا الخلافة": وثائقي بي بي سي عن الأيزيديات

تقول شابه أيزيدية كانت مختطفة لدى تنظيم "الدولة الإسلامية" وتمكنت من الهرب، إن التنظيم "أجبر فتيات على التبرع بالدم للجرحى من مقاتلي داعش" .

وتصف أخرى ما حدث معها خلال فترة اختطافها: "كانت مشاهدة النساء والفتيات وهن يؤخذن كغنائم حرب مؤلمة جدا. وكان كل من مقاتلي الدولة الإسلامية يقبض على يد فتاة أيزيدية ويأخذها لنفسه. لقد كان الموقف أصعب من مواجهة الموت".

في التحقيق الوثائقي الذي أنتجته بي بي سي العربية بعنوان "سبايا الخلافة"، تروي نساء إيزيديات كن مختطفات لدى تنظيم "الدولة الإسلامية" تجاربهن أيام الاختطاف.

وكان مسلحو تنظيم "الدولة الإسلامية" قد سيطروا على مدينة سنجار في شمال العراق والقرى المحيطة بها في أغسطس/ آب عام 2014، مما أدى إلى فرار الآلاف من الأيزيديين خوفا على حياتهم، بينما اختطفت المئات من نسائهم.