جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

تقدم تنظيم "الدولة" بالعراق "إما توقف وإما أعيد القهقرى"

قال وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، إن خمسين في المئة من قيادات تنظيم الدولة الإسلامية يعتقد أنهم قتلوا، منذ بدء شن الغارات الجوية على مواقع مسلحي التنظيم العام الماضي.

وقال كيري، الذي كان يتحدث في ختام اجتماع لندن الدولي الذي حضره ممثلون رفيعو المستوى لدول التحالف، تقدم المسلحين في العراق إما توقف، وإما عاد القهقرى.

وأضاف أن نحو 700 ميل مربع من الأراضي استعادتها قوات أخرى مختلفة من أيدي المسلحين. مؤكدا أن قوات الحكومة العراقية ستصلها أسلحة قريبا.

من جانبه قال وزير الخارجية البريطاني، فيليب هاموند، إن اجتماع لندن أنهى جلساته بالتصميم على هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية المتشدد والذي يدعو إلى الكراهية.

وقال رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، الذي حضر الاجتماع إن هناك تأكيدات بمد بلاده بالأسلحة لمواصلة قتالها لمسلحي التنظيم بالرغم من الصعوبات المالية التي تعانيها.

وأضاف العبادي أن اقتصاد العراق تضرر كثيرا بسبب انخفاض أسعار النفط.

وقد حضر الاجتماع الذي استمر يوما واحدا في لندن، 21 دولة من دول التحالف، وبحث الحاضرون الجهود المبذولة لمواجهة تهديدات تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا والعراق.