جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

العراق والإمارات يتنافسان على برونزية كأس آسيا 2015

يلتقي غدا الجمعة منتخبا العراق والإمارات في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع في بطولة كأس أمم آسيا لكرة القدم المقامة في أستراليا.

وكان العراق خسر مباراة نصف النهائي أمام كوريا الجنوبية بهدفين مقابل لاشيء، وخسرت الإمارات أيضا بذات النتيجة أمام صاحبة الأرض أستراليا.

وقال مدرب منتخب العراق راضي شنيشل إنه لن يطرأ تغيير على تشكيلة الفريق أمام الإمارات وإنه يرغب في أن يكون نظام لعب الفريق مستقراً لنيل ميدالية المركز الثالث.

أما مهدي علي مدرب منتخب الإمارات فقال إن الكادر الفني الإماراتي حاول في الأيام الأخيرة رفع معنويات الفريق بعد احباط الخسارة أمام أستراليا.

العراق

عانى المنتخب العراقي بطل كأس آسيا 2007، أمام المنتخب الكوري في نصف النهائي ولم يستطيع خلق فرص تهديف تخترق دفاعات كوريا الجنوبية المحصن.

لكن مهاجم الفريق يونس محمود قال إن المنتخب العراقي فاز أمام كوريا الجنوبية عندما ربح 20 لاعبا، أصبح لديهم مهارات وخبرة من خلال البطولة.

وقال يونس: "المنتخب سيستفيد من هؤلاء اللاعبين للعشرة أعوام القادمة"، داعيا إلى تركيز الجهود على التحضير للمباريات التأهيلية لكأس العالم 2018.

وأضاف يونس محمود: "لن أعتزل بعد البطولة، ونحن الآن نبني جيلا جديداً من اللاعبين الذين لديهم مهارات وخبرة".

وقال محمود إنه ينوي المشاركة مع فريقه في تصفيات كأس العالم التأهيلية التي تنطلق بعد نحو 5 أشهر.

أما مدرب الفريق راضي شنيشل فيأمل في نهاية قوية لمنتخب بلاده.

إذ أن شنيشل مازال على رأس الكادر التدريبي لفريق نادي قطر، وتولى تدريب المنتخب العراقي على سبيل الإعارة، وفوز العراق بالمركز الثالث قد يعني عرض عقد عمل دائم عليه لتدريب "أسود الرافدين".

الإمارات

أما الإمارات فقد سجلت مفاجأة عندما أقصت حامل اللقب، اليابان عبر ركلات الترجيح في دور ربع النهائي، لكنها لم تستطع مواصلة الأداء المميز أمام أستراليا في الدور التالي.

وعزا مدرب الفريق مهدي علي ذلك إلى قلة تركيز اللاعبين خلال التسعين دقيقة من المباراة.

ويمكن لمهاجم الإمارات علي مبخوت أن يقتنص لقب هداف البطولة إذا تمكن من التسجيل أمام العراق، إذ أنه سجل 4 أهداف في البطولة وهو نفس الرقم الذي برصيد لاعب أستراليا تيم كاهيل وكوريا الجنوبية سون هيونغ مين.

ويحاول الإماراتيون الفوز بالمركز الثالث لينهوا أفضل مشوار لهم في كأس الأمم الآسيوية منذ نهائيات كأس 1996 عندما حلوا ثانيا.

والإمارات تعد إحدى الدول المرشحة لاستضافة نهائيات كأس آسيا 2019.

والتقى المنتخبان العربيان مرتين في منافسات كأس أمم آسيا من قبل، وكلاهما فاز بمباراة واحدة.