جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

مدرسة للفنون الشعبية في الصومال لإحياء رقصات البادية

تقوم مدرسة للفنون الشعبية في مقديشو بجهود لإحياء الرقصات الشعبية التي اشتهرت بها البادية الصومالية بعد مزجها بالموسيقي الحديثة، وهي أول مدرسة من هذا النوع تقام في العاصمة منذ أكثر من عقدين.

وينخرط الشباب من الجنسين في هذه المدرسة لتعلم هذا الفن الذي بدأ يكتسب شعبية في أوساط الصوماليين من سكان المدن.