جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

الرئيس التونسي يقول إن بلاده "ستحارب الارهاب" دون رحمة

قال الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي إن بلاده ستحارب الإرهاب دون رحمة، حسب تعبيره وذلك بعد مقتل 19 شخصا في هجوم مسلح استهدف متحف باردو الشهير المجاور للبرلمان التونسي.

وكان 17 من القتلى من السائحين الأجانب من جنسيات مختلفة، بينهم يابانيون وإيطاليون وكولومبيون وأستراليون وفرنسيون وبولنديون وإسبان، كما قتل في الهجوم تونسيان أحدهما ضابط شرطة.

وقال الحبيب الصيد رئيس الوزراء التونسي إنه تم تحديد هوية منفذي الهجوم على متحف باردو وهما ياسين العبيدي وحاتم الخشناوي، مشيرا الى أنّ العبيدي كان محلّ متابعة من الأجهزة الأمنيّة.

لكن الصيد نفى في مقابلة مع إذاعة RTL الفرنسية أن تكون تلك الأجهزة قد تعرفت على المجموعة التي ينتمي إليها.

وعبرت كل من فرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة واليابان عن تضامنها مع تونس في جهودها لمحاربة الارهاب.