بريطانيا تشجع سفراءها على استخدام "إبداعي" لمواقع التواصل

مصدر الصورة Reuters

أكدت وزارة الخارجية البريطانية أن المملكة المتحدة تشجع سفراءها على "الاستخدام الإبداعي" للشبكات الاجتماعية من أجل التواصل مع شعوب الدول التي يعملون فيها.

جاء هذا بعدما أثار السفير البريطاني في مصر جدلا بسبب تغريدة بموقع تويتر عن أوضاع العمل هناك، أعقبت تصريح لوزير العدل المصري المستقيل استبعد فيه التحاق أبناء جامعي القمامة بالسلك القضائي.

وفي لقاء تلفزيوني، قال الوزير محفوظ صابر إنه لا يجوز أن يتولى أبناء عاملي النظافة مناصب في الهيئات القضائية في مصر.

وأضاف صابر "مع احترامنا لعامل النظافة ولمن هو أقل أو أكثر، من الضروري أن يكون الوسط البيئي الذي ينشأ فيه القاضي مناسبا له".

وأثارت هذه التصريحات الكثير من ردود الفعل على شبكات التواصل الاجتماعي لكن يبدو أن التداعيات لم تنته بتقديم الوزير استقالته.

فقد دعا السفير البريطاني لدى مصر، جون كاسن، المصريين للتقدم لشغل وظائف بالسفارة، وذلك عبر تغريدة بموقع تويتر.

وفي إشارة على ما يبدو للجدل بشأن تصريحات الوزير، أضاف كاسن "نرحب بالجميع ونرحب بابن عامل النظافة".

دعابة؟

Image caption أعرب كثيرون من عمال النظافة عن استيائهم من تصريحات الوزير

وتباينت ردود الفعل على هذا التعليق، إذ قلل البعض من شأنها باعتبارها في إطار الدعابة، بينما أعرب آخرون عن الغضب بما دفعهم إلى إطلاق دعوة لطرد السفير من القاهرة.

وعلى الرغم من أن التعليق الأخير جاء على ما يبدو في روح دعابة، إلا أنها أثارت غضب كثيرين في مصر، وحدت ببعض مرتادي تويتر لإطلاق دعوة لطرد السفير البريطاني.

بالرغم من هذا، لم يظهر أن تغريدة السفير البريطاني كان لها صدى على المستوى الرسمي بين البلدين.

وقال محمد العرابي وزير الخارجية المصري السابق لبي بي سي إن الأمر لا يعدو كونه دعابة.

وأضاف العرابي "من الجيد أن يكون السفير على اتصال بقضايا البلد التي يعمل بها وهو يحاول أن يقول للمصريين إنه متابع جيد لقضاياهم".

وأكد الدبلوماسي السابق أنه لا يعتبر ما كتبه السفير تدخلا في الشأن الداخلي المصري، خاصة أن الأمر لا يتعلق بأي شأن سياسي بل قضية اجتماعية.

من جهتها، أوضحت الخارجية البريطانية في بيان، تلقته بي بي سي عبر البريد الالكتروني، أن دعوة السفير جاءت تأييدا لفكرة أنه لا ينبغي أن تمنع الخلفية العائلية الشخص من التقدم لأي وظيفة.

وأضاف البيان "لدينا مجموعة موهوبة من المصريين العاملين في بعثتنا بالقاهرة، ونأمل أن يؤدي هذا التفاعل إلى خلق المزيد من الاهتمام لدى الفئات المحلية لمشاركتنا مساعي بناء علاقات قوية بين المملكة المتحدة ومصر".

استياء

Image caption أبدى مقدس تعاطفا مع الوزير المستقيل

وفي وقت سابق، استطلعت بي بي سي آراء مجموعة من العاملين بمجال جمع القمامة في القاهرة. وأعرب غالبية المستطلعة آراؤهم عن الاستياء بشأن تصريحات الوزير.

وقال عثمان فايز العامل بمجال فرز النفايات "رغم استيائنا من تصريحات البعض إلا أن لدينا الاستعداد للتحمل، فهذا وطننا."

بدوره، انتقد شحاتة مقدس، نقيب جامعي القمامة في مصر، تصريحات الوزير باعتبارها مثّلت "إهانة" لفئات عديدة من البسطاء في مصر، والذين يشكلون 70 في المئة من المجتمع، على حد تعبيره.

بالرغم من هذا، أبدى مقدس بعض التعاطف مع الوزير، مشيرا إلى أن الاستقالة ساهمت بدرجة كبيرة في تهدئة الرأي العام في مصر.

وقال المسؤول النقابي "كمدافع عن حقوق جامعي القمامة، أنا أرحب بهذه الاستقالة وأطالب الوزير أيضا بالاعتذار عن هذه التصريحات التي تمس معظم الفقراء المصريين، لكني في ذات الوقت تعاطفت معه كإنسان بسبب شدة الهجوم عليه وهو ما دفعه لهذه الاستقالة السريعة."