جهازك لا يدعم تشغيل الفيديو

البدانة في سن المراهقة تزيد نسبة الإصابة بسرطان الأمعاء

أكدت دراسة حديثة نشرت في مجلة سويدية أن البدانة في سن المراهقة ترفع خطر الاصابة بسرطان الأمعاء بمعدل الضعف في سنوات لاحقة.

وتابع الباحثون، الذين شاركوا في إجراء الدراسة، حالات ما يقرب من 240 ألف رجل سويدي لمدة 35 عاما.

وأشارت نتائج تحليل الحالات، ونشرت في دورية Gut (الأمعاء) الطبية، إلى أن المراهقين الذين يعانون من الوزن المفرط كانوا عرضة للإصابة بسرطان الأمعاء بمعدل الضعف، مقارنة بالمراهقين ذوي الوزن الطبيعي.

وقال الصندوق العالمي لبحوث السرطان إن العلاقة بين السمنة والسرطان قوية.

وسرطان الأمعاء هو ثالث أكثر السرطانات شيوعا في العالم، إذ يصاب به ما يقرب من 1.4 مليون شخص كل سنة.

وتشير البحوث إلى وجود علاقة بين اللحوم الحمراء المصنعة ودهون منطقة البطن والمرض القاتل.